فضيحة على متن الطائرة: زوجان يمارسان الجنس أمام الركاب على رحلة إلى دبلن

وقعت الفضيحة على متن طائرة تابعة لشركة الخطوط الجوية البريطانية أثناء رحلة من لندن إلى دبلن، حيث صُوِّر الزوجان وهما يمارسان الجنس بشكل علني، ما أثار استياء واستنكاراً من الركاب الآخرين.

وقد وصفت شهود العيان الموقف بأنه "مثير للاشمئزاز"، حيث أبدى الركاب انزعاجهم من الحادثة، خاصةً وأنها حدثت بوضوح أمام الجميع.
وأشارت شهادات إلى أن الزوجين كانا "يراقبان الأمر باستمرار"، وأن الحادث استمر لمدة تتراوح بين 15 إلى 20 دقيقة من رحلة الطائرة.

وعلى الرغم من محاولتهما إخفاء أعمالهما بالغطاء، إلا أن الركاب تمكنوا من مشاهدتهما بوضوح، ما جعل الواقعة صادمة للجميع.
وبيّنت تقارير أن الزوجين أظهرا علامات عاطفية بعد وقت قصير من إقلاع الطائرة، ما زاد من مدى الاستياء لدى الركاب الآخرين الذين كانوا حاضرين على متن الرحلة القصيرة.

وبعد تصاعد الجدل حول الحادثة، أكد متحدث باسم شركة الخطوط الجوية البريطانية عدم تلقي أي بلاغات من طاقم الطائرة بخصوص المشكلة، مشيرًا إلى أنه في حال تلقي أي بلاغ، كان سيتم اتخاذ الإجراءات اللازمة للتعامل مع الوضع.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

هل تعتقد أنه يجب على الولايات المتحدة توفير المزيد من الدعم والمساعدة للمهاجرين واللاجئين بمجرد وصولهم؟