اشهر منفذ للاعدامات في مصر (العشماوي )يروي اغرب قصص الاعدام بحق النساء التي نفذها

حكى عشماوي، قضية اعدام سيدة تدعى سميحة، قتلت زوجها في محافظة السويس: "قطعت زوجها وألقته في القمامة وبسببها جرى إنتاج فيلم المرأة والساطور، وهذه القصة هزت عرش مصر، مكنش في فرصة للكلام معاها، لأن الموت له رهبة".


وكشف حسين عشماوي، أشهر منفذ لأحكام الإعدام في مصر، تفاصيل تنفيذه لحكم الإعدام ببعض السيدات، مشيرًا إلى أنه نفذ حكم إعدام في 1070 شخصا، منهم 20% من النساء أغلبهن قتلن أزواجهن.

وأردف، خلال حواره : "اعدمت مشاهير، ومنهم جواسيس، وشفت هبة سليم وهي بتتعدم، وجبنا لها حريم من باب الخلق لتغسيلها، وخالها أخدها المدافن على طول".

وأشار إلى أنه لا تنتابه أي مشاعر تجاه من يعدمهم: "بنخلي المشاعر والأحاسيس على جنب، لأن علية القوم بيبقوا حولي، وبالتالي شغلي لازم يبقى على أكمل وجه، لكني تأثرت بقضية برنسيسة منيا القمح، وكان لها زميل دراسة بالمدرسة، وجابته يشتغل مع جوزها واتفقت معاه تقتل زوجها، ونيموه بمنوم في عصير مانجا، كانت تستاهل الإعدام 100 مرة، قطعوه وحطوه في كيس وبعدين حطوه في كرتونة، واتحكم عليها بالاعدام في القناطر ونقلوها في مكان تاني للتنفيذ".


وأتم: "اشترطت إنها تدخل مكان الإعدام وهي منقبة عشان محدش يشوفها ولا تصعب على حد، كانت طويلة وطولها يبلغ حوالي 190 سم، ولم تكن بدينة أو نحيفة، ولما دخلت غرفة الإعدام مرضتش تكشف وجهها، لكني كشفت وشها عشان اكمل شغلي، وبصيت لقيتها بالصلاة على النبي، وكانت جميلة جدًا، وسألوني اتلخبطت ليه، وكانت جميلة جدا جدا، وهي ضحكت، والموقف قلب تهريج من كتر الهزار".



إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق