تفاصيل مثيرة للجدل في حادثة المنتج السينمائي(محمود الفولي)والثلاثة الآخرين

أشارت تحريات وتحقيقات الأجهزة الأمنية في الجيزة، إلى أنه أثناء قيادة سائق السيارة اختلت عجلة القيادة بين يديه، ولم يتمكن من السيطرة على السيارة، واصطدمت بالحاجز الخرساني، الذي تسبب في وقوع الحادث.


وكشف أن منتج فيلم "شنطة حمزة"، محمود الفولي، توفي إثر اصطدام السيارة بالحاجز الخرساني، الأمر الذي أدى إلى حدوث ماس كهربائي امتد لخزان الوقود مما تسبب في انفجار السيارة.

وبعد انتقال فريق من النيابة العامة، إلى مكان حادث انفجار السيارة، وتحفظها على الكاميرات، تبين أن الحادث لم يستغرق سوى 120 ثانية، منذ محاولة السائق السيطرة على السيارة حتى وقع الانفجار.

وصرحت النيابة بدفن الجثث، وطلبت تحريات المباحث النهائية بشأن الواقعة، علما أن التحقيقات لا تزال مستمرة. وكانت أجهزة الأمن بالجيزة، إخطارا بوقوع حادث انفجار لسيارة خاصة أعلى جسر محور 26 يوليو اتجاه أكتوبر، حيث انتقل فريق من المباحث والحماية المدنية إلى موقع الحادث.



وبدأت القوات المتخصصة في إخماد ألسنة اللهب، وتبين أن خزان وقود السيارة وراء وقوع الانفجار، وجرى العثور على 4 جثث من راكبي السيارة، تبين أن من بينهم الفولي، وتم نقلهم إلى المستشفى، وتحرر محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة التي باشرت التحقيق.



إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق