ولاية تكساس الأميركية : ثلاثينية "تحدت" كورونا في "حفل كوفيد".. ففقدت حياتها!

فقدت شابة في الثلاثين من عمرها، حياتها بعد ارتيادها واحدة من "حفلات كوفيد"، وهي حفلات صاخبة يقوم بها شبان "لتحدي الفيروس"، متجاهلين أبسط الإرشادات الوقائية، في خطوة أثارت حالة من الغضب على وسائل التواصل الاجتماعي.

 

وانتشرت "حفلات كوفيد"، بحجة "تحدي الفيروس الخطير بالانتقال إليهم"، مما أدى إلى ارتفاع عدد الإصابات، التي كانت خطيرة في بعض الأحيان.

 

وقبل وفاتها، اعترفت المريضة للمرضين في مستشفى ميثوديست بسان أنطونيو في ولاية تكساس الأميركية، بأنها "ارتكبت خطأ باعتقادها أن الفيروس مجرد خدعة".



 

وقالت مديرة المستشفى، جين أبليبي، إن المريضة أوضحت أن الحفل نظمه شخص مصاب بالفيروس التاجي، مشيرة إلى أن فكرة الحفل، هي أن يجتمع الناس لمعرفة ما إذا كان الفيروس حقيقيا، وما إذا كان هناك مصاب بين المجتمعين.

 

وحذرت الطبيبة من خطورة مثل هذه الحفلات أو التجمعات، مشددة على أن فيروس كورونا قادر على الانتقال إلى الجميع.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟