مسلسل الانتحار في لبنان يتوالى ( لبناني يحاول إضرام النار في نفسه في وسط بيروت)

حاول لبناني إضرام النار في نفسه، داخل ساحة رياض الصلح معقل الاحتجاجات الرئيسي في العاصمة بيروت، فيما عمل المتظاهرون الموجودون في المكان على منعه من ذلك.




وليست هذه المرة الأولى التي شهد فيها لبنان حوادث انتحار مؤخرا، بعد التظاهرات الشعبية العارمة التي تعرفها معظم أنحاء البلاد منذ أكتوبر الماضي.

ووقعت حالتا انتحار في لبنان خلال أقل من أسبوع، من جراء تردي الأوضاع المعيشية وتفاقم الأزمات المالية والاجتماعية.

وفي الأول من ديسمبر، شنق المواطن اللبناني نادي الفليطي نفسه، في عرسال شرقي البلاد، بسبب عجزه عن توفير الطعام لطفلتيه والعلاج لزوجته المصابة بالسرطان.

وفي الرابع من الشهر نفسه، أطلق اللبناني داني أبي حيدر، رصاصة على رأسه مما أدى إلى وفاته في منطقة النبعة بضواحي بيروت الشرقية.

وداني أب لثلاثة أطفال، ويقول قريبه خصر درويش إن تراكم الديون وسوء الأحوال المعيشية دفعاه إلى إنهاء معاناته ووضع حد لحياته.

وذكرت بعض المعلومات أن داني أبلغ بقرار الفصل من عمله، فعاد إلى المنزل واستخدم سلاح الصيد للانتحار.



إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟