الدراما التركية الثانية عالميا بعد "الولايات المتحدة الأميركية"

كشفت دراسة جديدة أجرتها شركة "إنتربريس ميديا سرفسز"، أنّ الأتراك يقضون حوالي 9 ساعات أمام الشاشات، من بينها 4 ساعات يشاهدون التلفاز، وأنّ "تركيا" تحتل المرتبة الثانية في العالم بعد "الولايات المتحدة الأميركية" في تصدير الدراما بإيرادات قدرها 350 مليون دولار.



وتشاهد الدراما التركية في حوالي 100 بلد على الأقل، وانتشرت المسلسلات التركية الروائية الطويلة المعروفة باسم "أوبرا الصالون"، بشكل خاص في بلدان أميركا اللاتينية، حيث تعد من أفضل 15 برنامجًا يبث في تلك البلدان في السنوات الأخيرة، وفقًا لصحيفة "حرييت ديلي نيوز" التركية.

وأوضحت الدراسة أنّ الناس في دول الشرق الأوسط يميلون غالبًا لمشاهدة المسلسلات التركية التي تدور حول الأثرياء ونمط الحياة الحديثة، بينما يفضل مشاهدو أميركا اللاتينية مشاهدة المسلسلات التاريخية، وتبدي البلدان الأوروبية اهتمامًا بالدراما الموضوعية، كما تتمثل أهداف الدراما التركية الجديدة في الانتشار بالصين والهند واليابان.

ويحتل مسلسل "القرن العظيم"، الذي يركز على حياة السلطان العثماني سليمان القانوني في القرن الـ16، المرتبة الأولى في قائمة المسلسلات التركية الأكثر مشاهدة في العالم، يليه مسلسل "ما ذنب فاطمة غُل"، ثم مسلسل "ألف ليلة وليلة"، كما نالت مسلسلات "الحب الممنوع" و"نور" و"هكذا يمضي العمر" نسبة متابعة كبيرة، وساهمت في درّ أرباح طائلة.



إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟