تخصيب 34 نعجة بحيوانات منوية "مجمدة" منذ نصف قرن

نجح العلماء في تخصيب 34 شاة من حيوانات منوية لأكباش، مجمدة منذ أكثر من 50 عاما، بحسب ما ذكرت صحيفة "ذي صن" البريطانية.

فقد عمد علماء أستراليون إلى إزالة تجميد عينات حيوانات منوية من 4 أكباش كان علماء من جامعة سيدني قد جمعوها في العام 1968.



وفوجئ العلماء بعدما قاموا بإزالة تجميد الحيوانات المنوية للأكباش الأربعة، التي تعد أقدم منى مجمدة في العالم، واكتشفوا أنها سليمة.

وكانت المفاجأة أكبر عندما قاموا بتخصيب 56 نعجة أو شاة من فصيلة ميرينو، حيث تمكنت 34 منها من الحمل، وهذا يعني أن نسبة النجاح في الحمل من المنى المجمدة وصلت إلى 61 في المئة.

وتعتبر هذه النسبة من النجاح باستعادة حيوانات منوية مجمدة عالية، كما أنها أعلى من نسبة نجاح منى تم تجميدها منذ عام واحد فقط، عندما استخدم المنى المجمد قبل سنة في تخصيب ما نسبته 59 في المئة من النعاج.

 وأكد العلماء عدم وجود أي اختلاف بين طريقتي جمع وتجميد الحيوانات المنوية قبل 50 عاما والآن.

وقال الأستاذ المساعد في جامعة سيدني، في نيو ساوث ويلز بأستراليا سيمون دي غراف "يبين هذا بوضوح مدى أهمية التخزين طويل الأمد للمنى المجمدة".

وأضاف دي غراف أن النتائج تظهر أن تجميد المنى في النيتروجين السائل ساهم أيضا في المحافظة على القدرة على الإخصاب بعد مرور 50 عاما".

يشار إلى أن حفظ المنى تم في أوعية من النيتروجين السائل في درجة حرارة 196 تحت الصفر.

ومن المنتظر أن تساعد ولادة النعاج العلماء على إجراء مقارنة بشأن ما إذا كانت الخصائص القديمة ستكون ذات فائدة في هذا الوقت، أو بعد مرور نصف قرن.

كما ستعزز النتائج الإيجابية الآمال بأهمية الاحتفاظ بالحيوانات المنوية والبويضات مجمدة على المدى البعيد، بحيث يمكن المحافظة على الأنواع المعرضة للانقراض.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟