عراك بين الغيوم.. مضيفات طيران شركة "إيفا" يفرقن شجاراً على متن رحلة جوية

تمت الإشادة بثلاثة مضيفات طيران لشركة "إيفا" لتصرفهن البطولي في التعامل مع حادث عراك جسدي بين راكبين على متن إحدى رحلات الشركة. وفقًا لتقرير صادر عن الشركة، بدأ الحادث عندما حاول أحد الركاب التنقل إلى مقعد آخر للابتعاد عن راكب كان يسعل، لكنه واجه اعتراضًا من راكب آخر بالفعل كان يشغل المقعد.

ومع تصاعد الجدال بين الراكبين، تحولت النقاشات إلى عراك جسدي، لكن تدخلت ثلاثة مضيفات طيران بكفاءة عالية. تمكنت المضيفات من فصل الراكبين وتهدئة الأوضاع، مما سمح بمواصلة الرحلة بدون تأخير.

وأشارت شركة "إيفا" إلى أنها تلتزم بسياسة عدم التسامح مع حوادث إزعاج الركاب، وستقدم المكافآت المناسبة للمضيفات الثلاثة لتصرفهن البطولي. وقد تم التنسيق مع السلطات المحلية في سان فرانسيسكو لتقديم الدعم اللازم ومعالجة الوضع بشكل سريع وفعال.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ما هو رأيك في أداء دونالد ترامب في حال عاد رئيس للولايات المتحدة؟