مأساة في الهند: وفاة طفل من ذوي الاحتياجات الخاصة بعد أن ألقته أمه في نهر التماسيح

تعرض طفل يبلغ من العمر 6 أعوام، من ذوي الاحتياجات الخاصة في الهند، لمصير مأساوي بعد أن قامت أمه بإلقائه في نهر مليء بالتماسيح في ولاية كارناتاكا. ووفقًا لتقارير وسائل الإعلام المحلية، فإن الحادث وقع بعد مشاجرة حامية بين الزوجين، حيث قامت الأم (26 عامًا) بإلقاء ابنها في "قناة نفايات" تصب في نهر كالي الذي يعرف بوجود التماسيح فيه.

ذكرت صحيفة "تايمز أوف إنديا" أن والد الطفل كان يضغط منذ فترة على الأم بسبب إنجابها طفلا من ذوي الاحتياجات الخاصة، وطلب منها مرارًا وتكرارًا "التخلص منه". وبعد مشاجرة حامية بين الزوجين، السبت، ألقت الأم ابنها في النهر، المعروف بتواجد التماسيح فيه.

تم العثور على جثة الطفل صباح الأحد، وعليها علامات عض أدت إلى إصابات خطيرة. وتم القبض على والدي الصبي، ومن المقرر إجراء تشريح للجثة لاحقًا. يأتي هذا الحادث كصدمة للمجتمع المحلي ويثير الكثير من التساؤلات حول معاناة ذوي الاحتياجات الخاصة وضرورة توفير الدعم والرعاية لهم.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ما هو رأيك في أداء دونالد ترامب في حال عاد رئيس للولايات المتحدة؟