"نشرت محتوى لا يناسب المجتمع الليبي".. اختفاء صانعة محتوى عراقية مشهورة!

أثارت مسألة اختفاء الشابة العراقية داليا فرهود من منزلها في مدينة جنزور غرب العاصمة الليبية طرابلس ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي خلال الأيام الأخيرة.



وما زال الغموض يلف الجهة التي قامت باختطاف فرهود، في الوقت الذي اتهم فيه نشطاء ليبيون ميليشيات مسلحة بالتورط في الأمر، حيث جاءت الحادثة عقب تسجيل الشابة العراقية عدة صور وفيديوهات للإعلامية الليبية غالية بوزعكوك بدون حجاب.


في غضون ذلك، قال أحمد الصحاف، المتحدث باسم وزارة الخارجية العراقية، إن الوزارة تتابع باهتمام مع السلطات الليبية القضية، للتعرف على مصير الفتاة التي اختفت في طرابلس يوم الأربعاء الماضي. ووجهت عائلة فرهود نداء للحكومة العراقية لحل المسألة.

من جهته، نفى الناطق باسم جهاز الردع لمكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة أحمد بن سالم، ما تم تداوله بشأن واقعة الاختطاف، مؤكدا على أن الشابة محتجزة لدى الجهات المختصة، بتهمة نشر محتوى لا يتناسب مع المجتمع الليبي.


وأشار إلى أن الأجهزة الأمنية اتخذت الإجراءات القانونية اللازمة بخصوص عملية الضبط، ونفذت القبض وسيجري تسليمها إلى الجهات المختصة لمباشرة التحقيقات والاستدلال معها.

وداليا فرهود من مواليد العراق تعمل في مجال الأزياء والموضة، وهي صانعة محتوى على مواقع التواصل الاجتماعي، نالت شهرة كبيرة ومتابعات كثيرة.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

هل تعتقد أنه يجب على الولايات المتحدة توفير المزيد من الدعم والمساعدة للمهاجرين واللاجئين بمجرد وصولهم؟