لبنان : استغلال فتاة قاصر بشقة دعارة وإشعال النار بها حية

سيطرت حالة من الحزن الشديد على المجتمع اللبناني، لمقتل طفلة بحرق جسدها وهى على قيد الحياة داخل شقة كانت تستخدم لأفعال مخلة للآداب.



حيث تم ارتكاب جرائم عدة  في حق الطفلة القاصر زينب الحسيني وهي على قيد الحياة من خلال استغلالها جنسيًا هي وصديقتها من قبل بعض الأشخاص، الأمر الذي دفع مغردين على مواقع التواصل يطالبون بالقصاص العادل لها من خلال هاشتاج يحمل اسمها.

وأُحرقت ابنة الأربعة عشر عامًا والروح لا تزال في جسدها بالنزين، داخل شقة على يد “علي س.” الذي سرعان ما تم إيقافه من قبل جهات التحقيق اللبنانية، في منطقة بئر العبد، حيث اعترف خلال التحقيق معه بإقدامه على إحراق شقة خاله محمود السباعي (44 سنة) بمادة البنزين بسبب خلاف سابق معه ومع نجله أحمد (20 سنة) حيث هددهما بإحراق الشقة ونفذ تهديده.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق