ب 20 رصاصة أب تركي ينهي حياة ابنته الطبيبة


أطلق أب في تركيا 20 رصاصة على ابنته، بعد أن رفضت إبلاغه بمكان والدتها، بعد انفصال الزوجين.
وذكرت صحيفة بريطانية، الخميس، أن الأب مصطفى يلماز (69 عاما) صدم في بداية سيارة ابنته، وسحبها منها فورا، وطالب ابنته تحت تهديد السلاح بذكر مكان زوجته السابقة.وقعت الجريمة في محافظة بالق أسير غربي تركيا، عام 2019.
وكانت غولنور يلماز (28 عاما)، وهي طبيبة عامة، تسافر من بالق سير إلى أنطاليا تحضيرا لامتحان عملي مع اثنين من أصدقائها.
ولاحقها والدها بالسيارة، وصدم سيارتها وبسيارة كان يقودها ودفعها بعيدا عن الطريق.وذكرت تقارير محلية أن الأب جر الابنة بقوة من السيارة وطرح عليها مرارا أسئلة عن مكان وجود والدتها.
وعندما رفضت الابنة الإجابة، أطلق عليها الأب بلا رحمة 20 طلقة، استقرت 11 منها في رأسها.


وفر الأب بعد جريمته من المكان، لكن سرعان ما ألقي القبض عليه، حيث يواجه الأب حاليا عقوبة السجن مدى الحياة، في حال إدانته بجريمة القتل العمد.وانفصلت أم الضحية بصورة نهائية عن الأب في يناير 2020، وخلال المحاكمة التي تجري حاليا، يدعي يلماز أنه يعاني من اضطراب عقلي، وبناء على ذلك، أجل القضاة النظر في القضية، ريثما ينتهي التقويم العقلي للمتهم.



إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق