مصري يستدرج طفلة لاغتصابها بحمام مسجد.. و صراخها أجبره على ذبحها

تجرّد شاب مصري من إنسانيته واستدرج طفلة صغيرة إلى مسجد بإحدى القرى المصرية الفقيرة ليغتصبها، إلا أن صراخها أجبره على نحرها من رقبتها وترك جثتها، هاربا من المصلين الذين أتوا لأداء صلاة المغرب.

وتعود تفاصيل القضية عندما فُقدت الطفلة حسناء من أمام منزل أسرتها في إحدى القرى بمحافظة الجيزة، وبحثت عنها الشرطة وأهالي القرية، ولم يجدها سوى مؤذن أحد المساجد القريبة من منزل الطفلة وهي ملقاة على أرضية الحمام غارقة في دمائها.



وبدأت تحريات الشرطة المصرية التي قادتهم إلى الجاني، وهو شاب يبلغ من العمر 24 عاما، واعترف في التحقيقات، قائلاً إنه لم يقصد قتلها. وبيّن أنه استدرج الطفلة وشقيقها إلى المسجد وتخلص من الطفل، ليصطحب “حسناء” إلى حمام المسجد محاولا خلع ملابسها بالقوة، وما إن بدأت بالصراخ على حد قوله حتى أخرج سكينا من ملابسه خوفا من فضح أمره أمام المصلين وذبحها وفر هاربا.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟