قصة مأساوية: رانيا أبو عنزة تخسر طفليها وزوجها في غارة إسرائيلية على منزلهم في غزة

استمرت رحلة رانيا أبو عنزة لتحقيق الأمومة لمدة 10 سنوات من التلقيح الصناعي، ولكن في لحظات فظيعة، فقدت طفليها (ولدًا وبنتًا) اللذين بلغا 5 أشهر فقط، بسبب غارة إسرائيلية استهدفت منزل عائلتها في رفح بقطاع غزة.

وقالت رانيا إنها كانت ترعى ابنها نعيم في العاشرة مساءً، ولكن بعد ساعة ونصف عادت لتجد منزلها قد انهار جراء الغارة، مفجعة بفقدان زوجها وطفليها. وسط دموعها وألمها، أكدت أن زوجها أخذ أطفالهم وتركها وحدها تحت الأنقاض.

وفقًا للناجين والمسؤولين المحليين في قطاع الصحة، خلفت الغارة 13 قتيلاً، بينهم الأطفال والنساء، وتركت 9 آخرين في عداد المفقودين تحت الأنقاض. رانيا أبو عنزة تعيش اليوم بألم لا يوصف بفقدان عائلتها بأكملها في هذه اللحظات الصعبة.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

هل تعتقد أنه يجب على الولايات المتحدة توفير المزيد من الدعم والمساعدة للمهاجرين واللاجئين بمجرد وصولهم؟