انقطاع الاتصالات في قطاع غزة للمرة الرابعة: تدهور الوضع يتزايد مع توسيع عمليات الجيش الإسرائيلي

شهد قطاع غزة انقطاعًا كاملاً لخدمات الاتصالات والإنترنت للمرة الرابعة، حسبما أعلنت شركة الاتصالات الفلسطينية "بالتل" اليوم الاثنين. وأفادت الشركة في بيانها أن هذا الانقطاع يعود إلى تعرض المسارات الرئيسية للفصل مرة أخرى، نتيجة للتصعيد الحالي في المنطقة وتوسيع عمليات الجيش الإسرائيلي جنوب القطاع.

من جهة أخرى، أعلنت شركة "أوريدو" فلسطين، المزودة لخدمات الهاتف المحمول، عن تأثر خدماتها بالكامل في قطاع غزة بسبب هذا الانقطاع. يأتي هذا في سياق استمرار التوترات العسكرية والتصعيد الإسرائيلي في المنطقة.

تزامنًا مع هذا الانقطاع، يعيش السكان في قطاع غزة تحديات إضافية في ظل الوضع الإنساني المتدهور، حيث يمتنعون عن الوصول لخدمات الطوارئ والتواصل الأساسي في ظل توتر الأوضاع الأمنية. يُشير الخبر إلى تفاقم الوضع الإنساني والتحديات الإضافية التي يواجهها السكان في هذا السياق.



إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

هل تعتقد أن هناك احتياجات غير ملباة للجالية العربية في أمريكا؟