رئيس وزراء لوكسمبورغ يثير جدلاً بحركة يده أثناء محادثات مع رؤساء صربيا وأوكرانيا

 خلال قمة المجتمع السياسي الأوروبي التي عُقدت في مولدوفا، أثار رئيس وزراء لوكسمبورغ، كسافييه بيتيل، جدلاً واسعًا بحركة غريبة قام بها أثناء محادثاته مع رؤساء صربيا وأوكرانيا. وفي الفيديو المتداول، يمكن رؤية بيتيل وهو يقوم بحركة بيده تُعتبر غير مألوفة خلال المحادثة. وتفسر بعض التحليلات هذه الحركة على أنها إشارة طلب من بيتيل للرئيس الأوكراني أن يصمت أو يتوقف عن التحدث.



تلقت هذه الحركة انتقادات حادة على وسائل التواصل الاجتماعي، حيث تساءل الكثيرون عن الدلالة الفعلية لهذه الحركة وما إذا كانت قصدية أم مجرد حركة عفوية. وتجاوزت ردود الفعل حدود المنصات الرقمية لتشمل المناقشات والتحليلات في وسائل الإعلام المختلفة.

من جانبهم، لم يعلق كل من رئيسي صربيا وأوكرانيا على هذه الحركة أو تفسيرها. ولا تزال الأسباب والنية وراء حركة بيتيل غير واضحة، وما زالت تثير التكهنات والتساؤلات حول دلالتها الحقيقية وتأثيرها على العلاقات الدبلوماسية بين الدول المشاركة في القمة.



إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ما هو رأيك في أداء دونالد ترامب في حال عاد رئيس للولايات المتحدة؟