حزب تونسي يطالب الرئيس قيس سعيد بتوضيحات حول مشاركة تونس بمناورات بحرية مع إسرائيل

وجه أمين عام الحزب الجمهوري التونسي، عصام الشابي، رسالة إلى الرئيس، قيس سعيد، طالبه فيها بتوضيحات بخصوص مشاركة الجيش التونسي في مناورات مشتركة بالبحر الأسود مع الجيش الإسرائيلي.

وتوجه عصام الشابي إلى الرئيس التونسي في "فيسبوك" قائلا: "تداولت مواقع إخبارية عدة، نقلا عن صحيفة عبرية، خبرا مفاده أن الأسطول السادس الأمريكي سيجري مناورات بحرية ضخمة في البحر الأسود، وأن جيش العدو الصهيوني مرشح للمشاركة فيها إلى جانب دول إسلامية، من بينها تركيا ومصر والإمارات والمغرب وتونس".

وأضاف: "سيدي الرئيس، إن ورود اسم تونس والزج بجيشها الوطني في مناورات بحرية الى جانب قوات العدو، يستدعي توضيحا ونفيا رسميا من السلطات التونسية، وتأكيدا بأن عقيدة جيشنا الوطني والتزام الدولة ومؤسساتها بأحكام الدستور يمنعانه من المشاركة في هكذا مناورات كما ورد في الخبر".

وقال أمين عام الحزب الجمهوري في رسالته: "إني على يقين، سيدي الرئيس، بأنكم حريصون، باعتباركم المسؤول الأول عن أمننا القومي والقائد الأعلى للقوات المسلحة، على استقلال قرارنا الوطني، وعلى النأي بمؤسستنا العسكرية عن كل محاولة لحشرها في تحالفات أو سياسات لا تتماشى ومصالحنا الوطنية والتزامنا القومي".



واختتم عصام الشابي رسالته: "إن التاريخ المفترض لهذه المناورات، 28 يونيو الجاري، دفعني لكتابة هذه الرسالة المفتوحة ملتمسا منكم إصدار التوضيحات التي يقضيها الحال، وطمأنة الرأي العام الوطني بشأن هذا الموضوع".



إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق