الاستخبارات السويسرية تحذر من وقوع هجمات إرهابية في أوروبا

أعلنت وكالة الاستخبارات  الاستخبارات الاتحادية السويسرية، ، أن عمليات إرهابية في أوروبا يمكن أن تقع وبشكل رئيسي من تنظيم "داعش" الإرهابي، مشيرة إلى بقاء مستوى التهديد الإرهابي في سويسرا مرتفعا، على الرغم من أنها ليست الهدف الأول للإرهابيين.

 وجاء في التقرير السنوي للوكالة "الأمن السويسري 2020": "ما زال داعش هو القوة المهيمنة على الإرهاب الجهادي".
 
وكشف التقرير أنه "من المحتمل أن تقع العمليات الإرهابية في أوروبا أولا من هذه المجموعة الإرهابية".
وأوضح التقرير أن "التهديد الإرهابي في سويسرا في مستوى عال. وعلى الرغم أنها ضمن قائمة الدول التي بعتبرها الجهاديون هدفا مسموحا لهم، فهي ليست الهدف الأول للإرهابيين".

وفي السياق، توقعت أجهزة الاستخبارات السويسرية، أن يلجأ المتطرفون اليساريون، على سبيل المثال إلى إشعال النار في المباني، والتي في رأيهم مرتبطة بالقمع.



وقالت إن المتطرفين اليساريين على وجه الخصوص يحاولون السيطرة على الحركات الأوسع الناشئة حديثا، مثل المظاهرات الأخيرة لحياة السود في سويسرا، واستخدامها لأغراضهم الخاصة.

وشددت أجهزة الاستخبارات السويسرية على "أن الخطر الأكبر لهجوم يحفزه متطرفون يمينيون في سويسرا يأتي من أشخاص منعزلين لديهم آراء يمينية متطرفة، لكن دون ارتباط قوي بجماعات متطرفة عنيفة راسخة".




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟