الحكم بسجن عميلين فرنسيين تجسسا لصالح الصين

ذكرت وكالة الأنباء الفرنسية وراديو وتلفزيون "فرانس إنفو" أن حكما بالسجن صدر بحق عميلين سابقين في المديرية العامة للأمن الخارجي، وهي جهاز المخابرات الخارجية الفرنسي، بعد أن أدينا بالتجسس لصالح الصين.

وأضافت وسائل الإعلام أن القضاة في المحكمة الجنائية أصدروا حكما، بعد إجراء المحاكمة في جلسات مغلقة، بالسجن لثماني سنوات و12 عاما على الرجلين بتهمة الخيانة، حسبما ذكرت رويترز.



وصدر حكم على شخص ثالث، قالت فرانس إنفو إنها زوجة أحد العميلين السابقين، بالسجن لأربع سنوات.

ولم يتم الكشف عن تفاصيل القضية. وذكرت فرانس إنفو وصحيفة لوموند أن أحد العميلين جرى استدعاؤه لفرنسا من الصين في عام 1998 بعد أن تم الكشف عن وجود علاقة بينه وبين مترجمة صينية في السفارة الفرنسية في بكين.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟