"ثوار سوريا" سلموا إسرائيل مشاهد اعدام الجاسوس الاسرائيلي ايلي كوهين

نشرت صحيفة معاريف الاسرائيلية على موقعها الالكتروني، مشاهد لاعدام الجاسوس الاسرائيلي "ايلي كوهين"، كان قد استولى عليها المسلحون من التلفزيون السوري الرسمي اثناء القتال، ونقلت الى جهات في اسرائيل. واعتبرت الصحيفة ان الفيلم "يشكف عن احدى اقسى المشاهد، لاكثر الاحداث الجوهرية في تاريخ دولة اسرائيل".


وقال مندي صفدي، رئيس مركز صفدي للدبلوماسية الدولية، والذي تربطه علاقات مع "الثوار" في سوريا، في حديث للصحيفة: "ان هناك جهود تبذل بواسطة اتصالات مع المعارضة السورية من اجل الحصول على معلومات جديدة حول قضية ايلي كوهين ومكان دفنه، وكذلك عن مكان دفن الجنود الاسرائيليون الذين فقدوا في معركة السلطان يعقوب في البقاع اللبناني مع الجيش السوري عام 1982 ومن بينهم الطيار الاسرائيلي "رون اراد" الذي فقد في لبنان.
وأضاف صفدي ان "الجهات التي يتواصل معها من المعارضة السورية تدرك اهمية هذه القضية بالنسبة لاسرائيل وكل المعلومات بهذا الشأن تنقل الى تل ابيب".
يشار الى ان كوهين كان جاسوسا عمل لصالح اسرائيل في سوريا، واعتبر من اكبر الجواسيس الصهاينة، وقد قدم معلومات كثيرة عن سوريا قبل حرب حزيران عام 67 ساعدت اسرائيل على الانتصار في تلك الحرب وفق تعبير رئيس الحكومة الاسرائيلية حينها "ليفي اشكول".




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق