اتباع هذا الأمر يخفض مخاطر الإصابة بمرض السكري النوع الثاني

أظهرت دراسة حديثة أجريت في جامعة شرق فنلندا أن الالتزام بنظام غذائي صحي يمكن أن يلعب دوراً كبيراً في خفض مستويات الجلوكوز في الدم وبالتالي خفض خطر الإصابة بمقدمات مرض السكري ومرض السكري من النوع الثاني. الدراسة التي شملت أكثر من 1500 رجل في منتصف العمر وكبار السن، استهلكت بياناتها استبيانات حول نمط الغذاء وأجريت اختبارات لمستويات الجلوكوز في الدم بعد اتباع نظام غذائي معين.

النتائج الرئيسية للدراسة
أظهرت الدراسة أن الأفراد الذين اتبعوا نمطاً غذائياً صحياً، الذي يشمل تناول الخضروات، والفواكه، والأسماك، والحبوب الكاملة، كانوا أقل عرضة لارتفاع مستويات الجلوكوز في الدم بعد وجبة، مقارنة بالأشخاص الذين اتبعوا نمطاً غذائياً غير صحي. كما تمكن هؤلاء الأفراد من تقليل خطر الإصابة بمقدمات مرض السكري ومرض السكري من النوع الثاني بشكل ملحوظ.

أهمية العوامل الوراثية
أشارت الدراسة إلى أن الارتباط بين النظام الغذائي الصحي وانخفاض مستويات الجلوكوز في الدم ينطبق على الأفراد بخطر وراثي منخفض ومرتفع للإصابة بمرض السكري. هذا يعني أن الفوائد الصحية للنظام الغذائي الصحي قد تعود على الجميع، بغض النظر عن عوامل الخطر الوراثية التي يحملها الفرد.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

استفتاء حول الأنشطة والفعاليات الثقافية العربية في الولايات المتحدة.. ما هي الأنشطة الثقافية العربية التي تحضرها في منطقتك؟