جامعة أكسفورد تكشف عن تقنية جديدة تضيء الأنسجة السرطانية في البروستات

الثلاثاء 11/06/2024
في خطوة مبتكرة قد تُحدث ثورة في جراحة سرطان البروستات، كشف خبراء جامعة أكسفورد عن صبغة جديدة تضيء الأنسجة السرطانية غير المرئية، مما يسمح للأطباء برؤية الورم بدقة أكبر وإزالة جزء أكبر منه. هذا الابتكار يقلل من فرص عودة المرض بسبب الخلايا المتبقية.

تفاصيل الدراسة
تم تمويل الدراسة من قبل مؤسسة أبحاث السرطان في المملكة المتحدة، حيث جرت التجارب السريرية لمعرفة ما إذا كانت الجراحة باستخدام الصبغة تزيل المزيد من الورم السرطاني وتحافظ على الأنسجة الصحية بمعدل أعلى من التقنيات الجراحية الحالية. في الدراسة الأولية، تم حقن 23 رجلاً مصاباً بسرطان البروستات بالصبغة المميزة قبل إجراء عملية جراحية لإزالة البروستات.

تقنية الفلورسنت في الجراحة
عند تسليط الضوء الأبيض والأشعة تحت الحمراء القريبة على البروستات والمناطق المجاورة، أضاءت صبغة الفلورسنت الخلايا السرطانية والأماكن التي انتشرت فيها إلى أنسجة أخرى، مثل الحوض. هذا الابتكار مكن الجراحين من رؤية تفاصيل دقيقة لسرطان البروستات في الوقت الحقيقي أثناء الجراحة.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ما هو رأيك في أداء دونالد ترامب في حال عاد رئيس للولايات المتحدة؟