مواد غذائية تحفز الحساسية الموسمية ..ماهي؟

أصعب الفصول بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من الحساسية، فصلا الربيع والصيف من السنة، حيث قد تتفاقم حالتهم نتيجة تناولهم بعض المواد الغذائية.



ويعود سبب تفاقم حالتهم إلى تناولهم مواد غذائية تحتوي على بروتينات مشابهة لمسببات الحساسية. فمثلا يحتوي التفاح على بروتينات مشابهة لبروتينات شجرتي البتولا والبندق، والسمسم وبعض المكسرات- كالفول السوداني والكاجو .

وبالنسبة للأشخاص الذين يعانون من حساسية للنباتات المزهرة عليهم استبعاد التوت والفراولة والكرز والخوخ والمشمش من النظام الغذائي. كما أن الأطعمة المخمرة تشكل خطورة على الأشخاص الذين يعانون من حمى القش: مخلل الملفوف، البقوليات والجبن والمنتجات المحتوية على الكاكاو، والجعة والنبيذ.

ومقابل هذا لا تشكل الكمثرى واليوسفي والبرتقال والعنب والرمان أي خطورة على من يعاني من الحساسية في الربيع والصيف. كما يمكنهم تناول المنتجات المسببة للحساسية بعد معالجتها حراريا، لأن البروتين المسبب للحساسية يتحلل بتأثير الحرارة.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

هل تعتقد أنه يجب على الولايات المتحدة توفير المزيد من الدعم والمساعدة للمهاجرين واللاجئين بمجرد وصولهم؟