أطعمة قد تسبّب الحموضة المعوية.. ما هي؟

هل تعاني من ارتجاع المريء أو حرقة المعدة؟ بعض الأطعمة تسبب الحموضة المعوية، وهي أحد الأعراض غير المريحة التي تنتج عن وظيفة غير سليمة في العضلة العاصرة السفلية للمريء. يعمل هذا الجزء من جسمك على الاحتفاظ بمخلفات الطعام وعصائر المعدة في معدتك. هذه حالة تتميز بإحساس حارق، وغالباً ما يكون مصحوباً بجفاف الحلق وحرقة في المعدة، كما يذكر موقع steptohealth.

في الواقع، في بعض الأحيان تكون هذه الحالة قوية، لدرجة أن الكثير من الناس يخلطون بين الألم والأزمة القلبية. هذا يسبب مئات الزيارات للطبيب. يمكن أن يكون سبب ذلك نوع من الاضطراب في وظيفة في المعدة، وقد يكون أيضاً بسبب مشاكل في الجهاز الهضمي تزيد من إنتاج الحمض.

ومع ذلك، فإن معظم الحالات لها علاقة بعاداتك الغذائية. وذلك لأن الوجبات التي تحتوي على الكثير من التوابل تغيّر درجة حموضة الجهاز الهضمي وتزيد من حموضتك.
تعانون من ارتجاع المعدي المريئي؟ تجنبوا هذه المأكولات
في هذه الحالة.. لا تشرب الماء أثناء تناول الطعام!

هذا مرض متقطع غير خطير. ومع ذلك، من الجيد معرفة الأطعمة التي تسببها حتى تتمكن من منعها من العودة باستمرار.

1 ــ الشوكولاتة

أصبحت الشوكولاتة ذات شعبية كبيرة بسبب محتواها العالي من مضادات الأكسدة. ومع ذلك، فإن تناول كميات كبيرة يمكن أن يكون محفزاً لارتداد الحمض. ويرجع ذلك إلى محتواها العالي من الدهون والمنشطات. وتشمل هذه المنشطات الكافيين والثيوبرومين. كلاهما مرتبط بزيادة حموضة الجهاز الهضمي.

هل تعاني من ارتجاع المريء أو حرقة المعدة؟ بعض الأطعمة تسبب الحموضة المعوية، وهي أحد الأعراض غير المريحة التي تنتج عن وظيفة غير سليمة في العضلة العاصرة السفلية للمريء. يعمل هذا الجزء من جسمك على الاحتفاظ بمخلفات الطعام وعصائر المعدة في معدتك. هذه حالة تتميز بإحساس حارق، وغالباً ما يكون مصحوباً بجفاف الحلق وحرقة في المعدة، كما يذكر موقع steptohealth.في الواقع، في بعض الأحيان تكون هذه الحالة قوية، لدرجة أن الكثير من الناس يخلطون بين الألم والأزمة القلبية. هذا يسبب مئات الزيارات للطبيب. يمكن أن يكون سبب ذلك نوع من الاضطراب في وظيفة في المعدة، وقد يكون أيضاً بسبب مشاكل في الجهاز الهضمي تزيد من إنتاج الحمض.ومع ذلك، فإن معظم الحالات لها علاقة بعاداتك الغذائية. وذلك لأن الوجبات التي تحتوي على الكثير من التوابل تغيّر درجة حموضة الجهاز الهضمي وتزيد من حموضتك.تعانون من ارتجاع المعدي المريئي؟ تجنبوا هذه المأكولاتفي هذه الحالة.. لا تشرب الماء أثناء تناول الطعام!هذا مرض متقطع غير خطير. ومع ذلك، من الجيد معرفة الأطعمة التي تسببها حتى تتمكن من منعها من العودة باستمرار.1 ــ الشوكولاتةأصبحت الشوكولاتة ذات شعبية كبيرة بسبب محتواها العالي من مضادات الأكسدة. ومع ذلك، فإن تناول كميات كبيرة يمكن أن يكون محفزاً لارتداد الحمض. ويرجع ذلك إلى محتواها العالي من الدهون والمنشطات. وتشمل هذه المنشطات الكافيين والثيوبرومين. كلاهما مرتبط بزيادة حموضة الجهاز الهضمي.2 ــ التوابل الحارةالبهارات الحارة تضفي لمسة خاصة على الأطباق. بالإضافة إلى ذلك، يحتوي البعض على خصائص مضادة للأكسدة ومضادة للالتهابات. المشكلة هي أنها يمكن أن تكون عدوانية على جهاز المناعة لديك. هذا صحيح بشكل خاص عندما يتم دمجها مع أطعمة أخرى مهيجة. يمكن أن تكون هذه التوابل ضارة إذا كنت تعاني من نوبات مستمرة من الحموضة المعوية. ومن بين الأطعمة والتوابل التي تقوم بذلك نجد: الصلصات الحارة، الكاري، الفلفل الحار والكمون.3 ــ القهوةبالنسبة لعدد كبير من الناس، تعتبر القهوة جزءاً لا يقدّر بثمن من حياتهم اليومية. قوتها النشطة جنباً إلى جنب مع مضادات الأكسدة تجعلانها خياراً رائعاً لبدء يوم عمل طويل. ونظراً إلى أن هذا أحد المصادر الرئيسية للكافيين، فإنه يجب على الأشخاص الذين يعانون من حرقة المعدة تجنبها. هذه المادة المحفزة تضعف الصمامات التي تحافظ على أحماض المعدة. وهو ما يسهل عليها الوصول إلى المريء والفم. بمعنى آخر، مواد مثل هذه تسبب حرقة المعدة.4 ــ البطاطا المقليةتعد البطاطس المقلية، والأطعمة المقلية الأخرى التي تباع في المتاجر، عدواً لعدد من عمليات الهضم والتمثيل الغذائي. تحتوي هذه الأطعمة على مستويات عالية من الدهون المتحولة. كما أنها تضيف مواد كيميائية لا تؤثر فقط على وظائف الجهاز الهضمي، بل تزيد أيضاً من إنتاج الأحماض ووجود السموم. إن تناولها بإفراط يلعب دوراً في عدم السيطرة على العمليات الالتهابية في جسمك. نتيجة لذلك، يزيد من تكرار ضغط المعدة وحموضة المعدة.
2 ــ التوابل الحارة

البهارات الحارة تضفي لمسة خاصة على الأطباق. بالإضافة إلى ذلك، يحتوي البعض على خصائص مضادة للأكسدة ومضادة للالتهابات. المشكلة هي أنها يمكن أن تكون عدوانية على جهاز المناعة لديك. هذا صحيح بشكل خاص عندما يتم دمجها مع أطعمة أخرى مهيجة. يمكن أن تكون هذه التوابل ضارة إذا كنت تعاني من نوبات مستمرة من الحموضة المعوية. ومن بين الأطعمة والتوابل التي تقوم بذلك نجد: الصلصات الحارة، الكاري، الفلفل الحار والكمون.

3 ــ القهوة

بالنسبة لعدد كبير من الناس، تعتبر القهوة جزءاً لا يقدّر بثمن من حياتهم اليومية. قوتها النشطة جنباً إلى جنب مع مضادات الأكسدة تجعلانها خياراً رائعاً لبدء يوم عمل طويل. ونظراً إلى أن هذا أحد المصادر الرئيسية للكافيين، فإنه يجب على الأشخاص الذين يعانون من حرقة المعدة تجنبها. هذه المادة المحفزة تضعف الصمامات التي تحافظ على أحماض المعدة. وهو ما يسهل عليها الوصول إلى المريء والفم. بمعنى آخر، مواد مثل هذه تسبب حرقة المعدة.

4 ــ البطاطا المقلية

تعد البطاطس المقلية، والأطعمة المقلية الأخرى التي تباع في المتاجر، عدواً لعدد من عمليات الهضم والتمثيل الغذائي. تحتوي هذه الأطعمة على مستويات عالية من الدهون المتحولة. كما أنها تضيف مواد كيميائية لا تؤثر فقط على وظائف الجهاز الهضمي، بل تزيد أيضاً من إنتاج الأحماض ووجود السموم. إن تناولها بإفراط يلعب دوراً في عدم السيطرة على العمليات الالتهابية في جسمك. نتيجة لذلك، يزيد من تكرار ضغط المعدة وحموضة المعدة.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق