4 أنظمة غذائية شائعة لإنقاص الوزن تضر بصحة الكلى

يعتبر العثور على نظام غذائي صحي للالتزام به عند إنقاص الوزن أمرًا هامًا، إلا أن عددًا كبيرًا من الأنظمة الغذائية الشائعة يسبب مشاكل في الصحة العامة ويمكن أن يسبب تلفًا خطيرًا في الكلى، وقد لا يدرك البعض ذلك إلا بعد فوات الأوان.

وفيما يلي الأنظمة الخاصة بفقدان الوزن التي تسبب ضررًا كبيرًا للكلى:

الكيتو

بالرغم من اعتباره وسيلة فعالة لفقدان الوزن بسرعة، إلا أن لديه بعض الجوانب السلبية عندما يتعلق الأمر بصحة الكلى، ووفقًا لدراسة نشرت في مجلة علم الأعصاب للأطفال، فإنه من بين مجموعة مكونة من 195 طفلًا اتبعوا نظام ”الكيتو“ لعلاج الصرع، أصيب 13 شخصًا بحصوات في الكلى.


الصيام المتقطع

يعتمد نظام الصيام المتقطع على منح الجهاز الهضمي قسطًا من الراحة، إلا أنه قد تكون له آثار ضارة على صحة الكلى، حيث كشفت دراسة نشرت عام 2018 أن المرضى الذين صاموا لمدة 11 يومًا وتناولوا خلال تلك الفترة الماء فقط، كانت لديهم زيادة في إنتاج حمض اليوريك وانخفضت وظائف الكلى لديهم.

ولكن بمجرد تناول الطعام مرة أخرى، عادت وظائف الكلى إلى طبيعتها بعد 11 يومًا من انتهاء النظام، لذا ينبغي الحرص عند اتباع هذا النظام في حال المعاناة من أي أمراض سابقة في الكلى.


صيام العصير

يعد صيام العصير المعروف أيضًا باسم التطهير، هو حمية غذائية يستهلك خلالها الشخص عصائر الفواكه والخضراوات فقط بينما يمتنع عن تناول الطعام الصلب، ويمكن أن يستمر هذا النظام لمدة تتراوح بين يومين إلى سبعة أيام.

وكشفت مراجعة منشورة عام 2013 أن عصائر الفواكه والخضروات الغنية بالأكسالات (أملاح وإسترات حمض الأكساليك)؛ بما في ذلك التوت والبنجر والبرتقال والسبانخ يمكن أن تسبب مشاكل خطيرة في صحة الكلى.

ويبدو أن الاستهلاك المفرط للعصائر الغنية بالأكسالات هو سبب محتمل لاعتلال الكلية والفشل الكلوي الحاد.

حمية  Soy-Heavy

بالرغم من أن تقليل كمية البروتين الحيواني في النظام الغذائي قد تكون له آثار إيجابية على الصحة، إلا أن استبدال مصادر البروتين ببدائل ترتكز على فول الصويا يمكن أن تُسبب تلفًا في الكلى.



ووفقًا لدراسة نشرت في مجلة Topics in Clinical Nutrition، فإن الاستهلاك المتكرر لفول الصويا قد يزيد من إفراز أكسالات البول وبالتالي يزيد من خطر إصابة الشخص بحصوات الكلى.

ولم تفحص هذه الدراسة الآثار طويلة المدى على الكلى بعد تناول أطعمة الصويا، إلا أنها اعتمدت على الآثار الفورية فقط بعد 8 ساعات من الاستهلاك.



إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق