احذروا الأواني المخدوشة حطرة على صحتكم !!

الاثنين 08/02/2021
تعتاد الكثير من ربات البيوت على استخدام أوانٍ منزلية مصنوعة من الجرانيت أو السيراميك أو التفلون، لكن البعض منها يتقشر طلاؤها مع الوقت، ما يعرضها للخدوش التي تسبب الإصابة بالعديد من الأضرار.

 
تقول الدكتورة شيرين علي زكي، رئيس لجنة سلامة الغذاء والمتابعة الميدانية بالنقابة العامة للأطباء البيطريين، إن البوليمر هو مركب كيميائي له جزيئات مرتبطة ببعضها البعض في سلاسل متكررة، وله خصائص فريدة يمكن تخصيصها للاستخدامات المختلفة، ويوجد في كثير من الأدوات المنزلية ومنها تلك الطبقات الصناعية العازلة التي تطلي بها الأواني.

وذكرت رئيس لجنة سلامة الغذاء أنواع الخدوش إما سطحية في طبقة الطلاء ذاتها، أو عميقة تصل إلى طبقة الأواني، وتظهر على شكل خط فضي لامع، ما يدل على أن تلك الطبقة أصبحت مكشوفة .

وحذرت من مخاطر استخدام الأواني ذات الخدوش العميقة أو المتقشرة، لما أضرار كالتالي:

- يتسبب تسخين تلك الأواني المخدوشة إلى إنبعاث أبخرة سامة تؤدي إلى ارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم.

- يؤدي ابتلاع الأجزاء المتقشرة من الطلاء إلى مستويات عالية غير طبيعية من الهرمونات تتسبب في اضطرابات الغدة الدرقية، ما يؤثر على وظائفها.

- استخدام الأواني غير اللاصقة في الطهي يؤدي إلى ولادة أطفال أقل من الوزن الطبيعي، وذلك بسبب مادة كميائية تسمى حمض البيرفلوروكتانويك.

- وجود مشتقات التافلون في الجسم ارتبط بمجموعة من التأثيرات السلبية مثل الإصابة بالتهاب الكبد، وضعف قدرة الجهاز المناعي للجسم على محاربة العدوي، وارتفاع احتمالية الإصابة بالسرطان.

 

وأضافت مجموعة من النصائح التي يجب اتباعها عند استخدام الأواني لتجنب الخدوش:

- تجنب وضع الأواني على درجة حرارة عالية، بل عليك استخدم نار متوسطة.

- احرصي عدم استخدم ملاعق معدنية، يجب استخدام الملاعق الخشبية والمصنوعة من السيليكون.

- يفضل التخلص منها على الفور في حالة تعرضها للخدش أو التقشير، لأنها تصبح غير صالحة لطهي الطعام بها.

- تجنب وضع الأواني بالقرب من الماء البارد، عقب رفعها من على النار مباشرة.



- شراء الأواني من الأماكن الموثوق بها، وذات الأنواع الجيدة وإذا كانت غالية الثمن.

- لتجنب التعرض للخداع، يجب ألا تحتوي مكونات الأواني على الرصاص، لذلك من المهم قراءة ما هو مدون عليها أو على العبوة بعناية.

هل من الآمن إعادة طلاء تلك الأواني؟

أوضحت الدكتورة شيرين زكي، أن في الآونة الأخيرة انتشرت شركات على مواقع التواصل الاجتماعي تقدم خدمة إعادة طلاء تلك الأواني، وهو أمر غير صحيح، حيث إن الشركات لا عناوين لها، وبالتالي فهي ليست خاضعة لرقابة الأجهزة المعنية، والمواد المستخدمة في طلاء تلك الأواني لا يعرف ما مدى سلامتها للاستهلاك الآدمي، أو هل تتطابق المواصفات القياسية أم لا؟




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق