يزيد الوزن.. 13 طعاما صحيا يدخل بأنظمة الحميات الغذائية بشكل خاطئ!

الثلاثاء 29/09/2020
كشفت صحيفة "healthline" المتخصصة بالصحة والغذاء عن قائمة من 13 وجبة طعام يروج لها على أنها تساعد في الحمية، بينما تؤكد الدراسات بأنها تساهم بزيادة الوزن.
مشروبات البروتين

تعتبر عصائر مشروبات البروتين من المنتجات المغذية والصحية بشكل استثنائي، لكن بعضها مليء بالسعرات الحرارية والسكر.
تحتوي بعض مخفوقات البروتين على ما يقارب من 400 سعرة حرارية لكل زجاجة، ويمكن تناول هذه العصائر بسرعة كبيرة، مما يحشو الجسم بالسعرات الحرارية الزائدة والسكر.

اللبن قليل الدسم

الدهون هي مادة مغذية تعمل على زيادة نكهات الأطعمة، وعند إزالة الدهون لتقليل محتوى السعرات الحرارية لبعض المنتجات، يضاف السكر عادة لزيادة النكهة.
العديد من اللبن قليل الدسم مليء بالسكريات المضافة، وهو أمر غير مفيد لفقدان الوزن أو الصحة العامة.
العصائر الطازجة
يشرب الكثير من الناس العصائر الطازجة المصنوعة من الفاكهة أو الخضار أو مزيج من الاثنين معًا لتحسين الصحة أو زيادة فقدان الوزن.
وعلى الرغم من عدم احتواء جميع العصائر على نسبة عالية من السكر والسعرات الحرارية، إلا أن معظم عصائر الفاكهة تحتوي على نسبة عالية من السكريات، ويمكن أن يساهم شرب عصير الفاكهة الطازجة بانتظام في زيادة استهلاك السعرات الحرارية، ما قد يؤدي إلى زيادة الوزن.
 
المحليات الصناعية

مع قيام العديد من الأشخاص بإلغاء السكر الأبيض من نظامهم الغذائي، أصبحت المحليات البديلة التي يتم تسويقها على أنها "صحية" شائعة بشكل متزايد.
وعلى الرغم من اعتبار هذه المنتجات غالبًا صحية، إلا أن الإفراط في استخدام أي مُحلي، حتى المنتجات الطبيعية التي لا تتم معالجتها مثل السكر الأبيض، يمكن أن يساهم في زيادة الوزن.
حبوب تخفيض السعرات الحرارية

عند محاولة إنقاص الوزن، قد تحتاج إلى تناول الحبوب منخفضة السعرات الحرارية لبدء يومك، وبالرغم من أن أطعمة الإفطار هذه قد تكون منخفضة السعرات الحرارية، إلا أنها غالبًا ما تكون محملة بالسكريات المضافة.

الفاكهة المجففة

الفواكه المجففة مليئة بالألياف والفيتامينات والمعادن، ونظرًا لأن الفواكه المجففة أصغر وأحلى من الفاكهة الطازجة، فمن السهل الإفراط في تناولها.
لكن الأمر الذي لا يعرفه الجميع أن حصة الفاكهة المجففة تحتوي على سكر وسعرات حرارية أكثر من كمية مساوية لها من الفاكهة الطازجة.

أغذية الحمية المغلفة

تمتلئ مراكز البيع في يومنا الحالي بأطعمة الحمية المغلفة، وبالرغم من أن هذه الأطعمة قد تكون مغرية إلا أنها غير صحية.
تحتوي العديد من أغذية الحمية على مواد حافظة ودهون غير صحية ومحليات صناعية قد تضر بجسمك.

القهوة المنكهة

يعمل الكافيين كمثبط خفيف للشهية، ما يؤدي بالعديد من الناس إلى زيادة تناول القهوة عند محاولة إنقاص الوزن.
لكن من جهة أخرى تحتوي العديد من المشروبات، مثل: اللاتيه والفرابيه والكابتشينو، على الكثير من السعرات الحرارية والسكر.

السلطات

يمكن للسلطات المليئة بالخضروات والغنية بالألياف أن تكون مفيدة جدًا لفقدان الوزن، لكن من جهة أخرى، فإن تلك المغطاة بأنواع مختلفة من الصلصات عالية السعرات الحرارية أو مغطاة بمكونات غير صحية ليست كذلك.
السلطات الجاهزة، كتلك الموجودة في محلات البقالة أو بندورة الوجبات السريعة، يمكن أن تكون غنية جدًا بالسعرات الحرارية والسكر والدهون غير الصحية.
 
دايت الصودا
غالبًا ما يُنظر إلى مشروب صودا الدايت على أنه مشروب صحي لأنه لا يحتوي على سعرات حرارية، ومع ذلك، فقد ربطت أغلب الأبحاث بين استهلاك صودا الدايت وزيادة الوزن، وليس فقدان الوزن.
المشروبات الرياضية

يمكن أن تكون المشروبات الرياضية مفيدة للرياضيين وأي شخص يشارك في التدريبات الطويلة والمكثفة، لكن لديها مفعول عكسي لأولئك الذين لا يعرضون أنفسهم لإجهاد كبير، وتعتبر غير ضرورية للشخص العادي.
وتمتلئ المشروبات الرياضية بالسكر وقد تساهم في زيادة استهلاك السعرات الحرارية.



حمية زبدة الفول السوداني

تحتوي زبدة الفول السوداني، التي ينصح بها خبراء الحمية، على سعرات حرارية ودهون أقل من زبدة الفول السوداني العادية، وعلى الرغم من أن هذا قد يبدو خيارًا جيدًا لفقدان الوزن، إلا أن زبدة الفول السوداني تحتوي بانتظام على زيوت غير صحية وسكريات مضافة.
 
الأطعمة قليلة الدسم
يحاول الكثير من الناس الامتناع عن الأطعمة الغنية بالدهون عند محاولة إنقاص الوزن، ومع ذلك، تظهر الأبحاث أن هذا يمكن أن يؤدي إلى نتائج عكسية تماما.
حددت إحدى الدراسات أن الأطعمة قليلة الدسم وغير الدهنية تحتوي على سكر أكثر من الإصدارات العادية من نفس الأطعمة.
ويمكن أن يؤدي استهلاك كميات صغيرة من السكر المضاف إلى زيادة الوزن ومشاكل السكر في الدم وزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب.

اللبن المجمد

يعتبر اللبن المجمد من الحلوى الشعبية التي يعتبرها البعض أكثر صحية من الآيس كريم، نظرًا لأن اللبن المجمد غالبًا ما يرتبط بالصحة، فإن استهلاكه يتم بشكل مفرط.
بالإضافة إلى ذلك، يمكن للطبقة السكرية المغرية المتوفرة في معظم محلات اللبن المجمد أن تحشو الحلوى بمزيد من السعرات الحرارية والسكر.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟