هجوم مروع في ماساتشوستس الأمريكية: رجل يطعن أربع فتيات في سينما ويهاجم موظفين في ماكدونالدز

في حادثة صادمة هزت مدينة Braintree في شرق ماساتشوستس، أقدم رجل يدعى جيسون رافيزا، يبلغ من العمر 26 عاماً، على تنفيذ هجوم طعن مروع يوم السبت، مما أسفر عن إصابة أربع فتيات صغيرات في قاعة سينما AMC Braintree 10 أثناء مشاهدتهن لفيلم الأطفال "IF". وأفادت السلطات أن رافيزا كان يقود سيارة بورش ويرتدي شعراً مستعاراً أشقر، وكان يضحك أثناء الهجوم.

تفاصيل الهجوم في السينما:
حوالي الساعة السادسة مساءً، دخل رافيزا إلى قاعة السينما في AMC Braintree 10 وهاجم الفتيات الأربع دون أن ينبس ببنت شفة. الضحايا، وهن جميعهن تحت سن 17 عاماً، تعرضن للطعن دون أي تحذير مسبق. أصغر الضحايا كانت تبلغ من العمر 9 سنوات فقط. وقالت إدارة شرطة Braintree في بيان: "دون أن يقول أي شيء ودون أي إنذار، هاجم فجأة وطعن الفتيات الأربع. يبدو أن الهجوم لم يكن مبررا."

هجوم في ماكدونالدز:
بعد الهجوم في السينما، غادر رافيزا المسرح وقاد سيارته لمسافة 30 ميلاً إلى بليموث، حيث هاجم موظفي مطعم ماكدونالدز على الطريق 3، وأصاب اثنين منهم بطعنات. ولم تتوقف سلسلة الهجمات هنا، حيث قاد رافيزا الشرطة في مطاردة سيارة انتهت بتحطم سيارته الفاخرة في منطقة Sandwich بولاية ماساتشوستس.

اعتقال ومواجهته للتهم:
اعتقلت الشرطة رافيزا حوالي الساعة 7:15 مساءً بعد تحطم سيارته، وتم نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج. وأفاد المدعي العام بأنه يواجه عدة تهم، بما في ذلك الاعتداء والضرب بسلاح خطير. بالإضافة إلى ذلك، يُشتبه في تورطه في تحقيق جريمة قتل في ولاية كونيتيكت.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ما هو رأيك في أداء دونالد ترامب في حال عاد رئيس للولايات المتحدة؟