مادة مسرطنة في إمدادات المياه في ولاية نيويورك الأمريكية .. التفاصيل

يأمل عمدة قرية Hempstead في نيويورك، وايلين هوبز الابن، في الحصول على دعم حكومي فوري بعد اكتشاف مادة 1,4-ديوكسان المسرطنة في إمدادات المياه. وقد وجه هوبز نداءً عاجلاً للحكومة الفيدرالية للمساعدة في تغطية تكلفة نظام جديد لمعالجة المياه، حيث يواجه السكان خطراً جسيماً نتيجة تعرضهم للمادة المسرطنة.

وبالرغم من تأكيد وزارة الصحة في ولاية نيويورك أن المياه لا تشكل خطراً صحياً كبيراً، إلا أن العمدة يرى أنه يجب اتخاذ إجراءات فورية لضمان سلامة المياه لجميع السكان. يعني التأخير في تنفيذ المشروع أن السكان سيستمرون في التعرض للمخاطر، وسيزداد الضغط على دافعي الضرائب إذا لم تقدم الحكومة الفيدرالية المساعدة المطلوبة.

تأتي هذه المخاوف في ظل تزايد اهتمام البلديات بتحسين أنظمتها لمعالجة المياه، خاصة مع تشديد وكالة حماية البيئة (EPA) على المعايير المتعلقة بمستويات المواد المسرطنة مثل PFAS في المياه العادمة.





إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ما هو رأيك في أداء دونالد ترامب في حال عاد رئيس للولايات المتحدة؟