أول أميركية تقاضي أسترازينيكا بعد تعرضها لآثار جانبية خطيرة من لقاحها

في خطوة قضائية هامة، قامت امرأة أميركية برفع دعوى قضائية ضد شركة أسترازينيكا بعد تعرضها لآثار جانبية خطيرة جراء تلقيها اللقاح المضاد لفيروس كورونا المنتج من قبل الشركة. وتدعي المرأة، التي شاركت في التجربة السريرية للقاح، أن اللقاح تسبب في حالة اعتلال عصبي حادة، تركتها معاقة بشكل دائم وألحقت بها آثارًا جسيمة على صحتها وجودتها للحياة.

وفي تفاصيل الدعوى القضائية، أكدت المرأة أن الشركة لم تف بالتزامها بتوفير الرعاية الطبية اللازمة لعلاج الآثار الجانبية الممكنة للقاح، على الرغم من التوقعات التي تم توضيحها في اتفاقية المشاركة في التجربة السريرية. وأضافت أنها تلقت اللقاح في نوفمبر 2020، وبعد وقت قصير من ذلك بدأت تعاني من آلام حادة واضطرابات عصبية، مما أدى إلى تشخيصها بحالة اعتلال عصبي محيطي.

وتقول دريسن إن الإصابة أثرت بشكل كبير على حياتها، حيث أدت إلى عجزها عن مزاولة وظيفتها كمعلمة، وتعاني من الآلام والتنميل الشديد في جسدها طوال الوقت. ورفعت الدعوى القضائية للمطالبة بتعويض عن الأضرار المادية والمعنوية التي تعرضت لها جراء تلقيها اللقاح.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

هل تعتقد أنه يجب على الولايات المتحدة توفير المزيد من الدعم والمساعدة للمهاجرين واللاجئين بمجرد وصولهم؟