جريمة قتل مأساوية: طبيب الأسنان بنيامين هاروني يفارق الحياة في هجوم مروع في كاليفورنيا

في حادث مروع هز ولاية كاليفورنيا، قتل الطبيب الشاب بنيامين هاروني في عيادته على يد مريض سابق غاضب. دخل محمد عبد الكريم، البالغ 29 عامًا، مركز Smile Plus Dentistry & Orthodontics مرتديًا ملابس سوداء، وفتح النار، مما أسفر عن إصابة هاروني ورجلين وامرأة بجروح خطيرة.

أفادت إدارة شرطة El Cajon أن المهاجم هرب في شاحنة صغيرة من طراز U-Haul بعد الهجوم، وعلى الرغم من وصول الشرطة بسرعة، إلا أن هاروني فارق الحياة في الموقع، بينما تم نقل الجرحى إلى المستشفى.

رغم عدم كشف الشرطة عن هويات الضحايا، إلا أن Yeshiva World أكدت أن القتيل هو الطبيب بنيامين هاروني، وأن المهاجم اشتبك أيضًا مع موظف الاستقبال، ياريلي كاريو، ورجل آخر في الأربعينيات من عمره.

بعد الهجوم، قامت الشرطة بمطاردة المهاجم الخطير، الذي اعتبرته "مسلحًا وخطيرًا"، وتم القبض عليه بعد خمس ساعات من الحادث. وجدت الشرطة الشاحنة المستأجرة في سان دييغو، واكتشفت مكان عبد الكريم بالقرب منها محملاً بمسدس وذخيرة، وفقًا للسجلات التي أظهرت أنه اشتراه قانونيًا قبل أسبوعين وكان قد استأجر الشاحنة قبل ساعة واحدة من الهجوم. يشير بيان الشرطة إلى أن عبد الكريم كان مريضًا سابقًا وغاضبًا، ولكن دوافع الهجوم لا تزال قيد التحقيق.








إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

هل تعتقد أنه يجب على الولايات المتحدة توفير المزيد من الدعم والمساعدة للمهاجرين واللاجئين بمجرد وصولهم؟