طعن مراهق مهاجر في ظهره بعد تعرضه للضرب على يد 23 شخصاً في نيويورك

 تظهر وثائق المحكمة أن مراهقًا مهاجرًا تعرض للطعن في ظهره بسكين كبير في تايمز سكوير في نيويورك أثناء تعرضه للضرب على يد 23 شخصًا – بعضهم أيضًا مراهقين مهاجرين.

ووفقاً لشرطة نيويورك، تمكن عناصر الشرطة من القبض على خمسة مراهقين وشخص بالغ حتى الآن، وما زال رجال الشرطة يبحثون عن 16 شخصًا إضافيًا حتى يوم السبت.

وكشفت الشرطة عن هوية أحد المهاجمين وهو مايكل كولومي البالغ من العمر 22 عامًا، والذي اتُهم بالاعتداء الجماعي والحيازة الإجرامية لسلاح.

وقالت الشرطة إنه شوهد في مقطع فيديو وهو يرتدي قناعا أسود ويضرب الضحية البالغة من العمر 17 عاما بالمكنسة حتى انكسرت إلى نصفين، ويُزعم أيضًا أن كولومي كان بحوزته سكيناً.

وفي جلسة الاستماع صباح يوم السبت في المحكمة العليا في مانهاتن، طالب محامي كولومي دون جدوى بالإفراج تحت الإشراف، مشيرًا إلى أن المشتبه به يعمل “من وقت لآخر في مطعم للبيتزا في ويعيش مع جدته ووالديه مواطنين أمريكيين.



إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

هل تعتقد أنه يجب على الولايات المتحدة توفير المزيد من الدعم والمساعدة للمهاجرين واللاجئين بمجرد وصولهم؟