نهاية مأساوية لطفلة فُقدت منذ 6 أيام في ولاية تكساس الأمريكية

 انتهت يوم امس القضية المأساوية لفقدان الطفلة أودري كننغهام البالغة من العمر 11 عامًا، وذلك باكتشاف جثتها في نهر Trinity في تكساس بعد ستة أيام من بدء البحث اليائس عنها.

وقالت الشرطة إن السلطات تستعد الآن لتوجيه تهمة القتل العمد ضد صديق والدها الذي كان يعيش في ممتلكات عائلتها.

وتقلاً عن موقع The Mirror، أبلغت عائلتها عن اختفاها يوم الخميس بعد أن فشلت في العودة إلى منزلها بعد المدرسة في Livingston، وبعد الإبلاغ عن اختفائها، اكتشف المحققون أنها لم تستقل الحافلة للذهاب إلى المدرسة في ذلك الصباح.

وقالت شيلي سيتون، المدعية العامة لمنطقة مقاطعة Polk، إن المسؤولين يعدون مذكرة اعتقال بحق دون ستيفن ماكدوغال البالغ من العمر 42 عاماً، بتهمة القتل العمد، وقالت إنهم لا يعرفون حتى الآن ما إذا كانوا سيطالبون بعقوبة الإعدام في هذه القضية.


كما قال عمدة مقاطعة Polk، بايرون ليونز خلال مؤتمر صحفي بثته KHOU، إن ماكدوغال أصبحت مؤخرا صديقة لعائلة أودري ويعيش خلف المنزل الذي كانت تقيم فيه الفتاة مع والدها وجدتها، وكان يرافق أودري من حين لآخر إلى محطة الحافلات، وفي بعض الأحيان، كان يأخذها إلى المدرسة عندما تفوتها الحافلة، وهو الشخص الذي شوهدت معه أودري آخر مرة قبل اختفائها.

وأشار خلال المؤتمر الصحفي إلى أنه لدى ماكدوغال تاريخ إجرامي يتعلق بفتاة صغيرة أخرى منذ أكثر من عقد من الزمن، ولكن لم يتم تسجيله كمرتكب جرائم جنسية.

ولم يتم الكشف عن سبب الوفاة بينما ينتظر المسؤولون تقرير تشريح الجثة، وأكد ليونز أن التحقيق لا يزال مستمراً.



إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

هل تعتقد أنه يجب على الولايات المتحدة توفير المزيد من الدعم والمساعدة للمهاجرين واللاجئين بمجرد وصولهم؟