الصقيع يفاجئ سكان ولاية فلوريدا الأمريكية في منتصف ديسمبر

شهد سكان ولاية فلوريدا منظرًا نادرًا صباح الخميس، حيث استفاقوا على الصقيع الذي غطى الأرض، مع انخفاض درجات الحرارة إلى منتصف الثلاثينيات. وقد أُصدر تحذير من الصقيع في مقاطعة ماريون، الواقعة شمال غرب أورلاندو، حيث انخفضت درجات الحرارة مساء الأربعاء إلى دون الأربعينيات العليا.

صرح توم تيري، كبير خبراء الأرصاد الجوية في محطة أورلاندو WFTV، بأن "عندما تهدأ الرياح، ستبدأ درجات الحرارة في الانخفاض بسرعة". ومن المتوقع أن ترتفع درجات الحرارة في وقت لاحق من يوم الخميس إلى ما يقرب من 70 درجة، لتخفيف الظروف الباردة.

يُعتبر الصقيع وصولًا مبكرًا للفلوريديين، حيث لا تشهد معظم المناطق الصقيع في هذا الوقت من العام إلا منتصف ديسمبر.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

هل تعتقد أن هناك احتياجات غير ملباة للجالية العربية في أمريكا؟