آثار أقدام تقود إلى المستوطنات البشرية الأولى في أمريكا الشمالية

تساهم آثار أقدام تعود لصيادين وقطّافين من العصر الجليدي اكتُشِفَت حديثاً في صحراء الغرب الأمريكي في توفير فكرة أكثر وضوحاً عن المستوطنات البشرية الأولى في أمريكا الشمالية.



وكان الباحثان دارون ديوك وتوماس أوربان وراء اكتشاف آثار الأقدام المتحجرة هذه والبالغ عددها عشرات في بداية يوليو في قاع نهر جاف، وحصل ذلك مصادفةً إذ كانا يقودان السيارة باتجاه قاعدة هيل الجوية الواقعة في صحراء البحيرة المالحة الكبرى بولاية يوتا الأمريكية.

واكتشف العالمان 88 بصمة أقدام يزيد عمرها عن 12 ألف عام تعود إلى بالغين وأطفال.

وأوضح أن «مظهرها يختلف، وتتراوح بين بقع بسيطة بهت لونها على الأرض إلى قطع صغيرة من التراب تظهر حولها وفوقها، لكنها تبدو آثار أقدام». وكان لا بدّ لهما بعد ذلك من أن ينفذا حفريات دقيقة، للتأكد من أن هذه الآثار قديمة بالقدر الذي كانا يعتقدانه. وشرح دارون ديوك أن هذه الآثار عائدة على الأرجح إلى «أشخاص حفاة».



****
****

حمل الآن تطبيق الجالية العربية في أمريكا
واستمتع بالعديد من الخدمات المجانية ... منها :
* الانتساب إلى نادي الزواج العربي الأمريكي
* الحصول على استشارة قانونية مجانية حول الهجرة واللجوء إلى أمريكا .
* الاطلاع على فرص العمل في أمريكا
* تقديم طلب مساعدة مادية أو خدمية

لتحميل التطبيق من متجر Google Play لجميع أجهزة الأندرويد

لتحميل التطبيق من متجر App Store لجميع أجهزة أبل



إغلاق

تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهو سبب كثرة حوادث اطلاق النار في أمريكا ؟