وزيرة الخزانة الأمريكية: نتشاور مع حلفائنا حول مخاوفهم بشأن العقوبات المحتملة ضد روسيا

قالت وزيرة الخزانة الأمريكية، جانيت يلين، إن الولايات المتحدة تتشاور مع الحلفاء الأوروبيين بشأن مخاوفهم إذا ما تم فرض عقوبات على روسيا.



وأضافت يلين لشبكة "CNBC": "نريد أن نظل متحدين مع حلفائنا. بالطبع، العلاقات الاقتصادية بين روسيا وأوروبا أقوى من العلاقات بين روسيا والولايات المتحدة. لذلك نحن نعمل عن كثب معهم (الحلفاء الأوروبيون) لفهم مخاوفهم".

كما أشارت يلين إلى أن الرئيس الأمريكي جو بايدن هدد بفرض عقوبات "صارمة" على موسكو. وأضافت أن القيود الموضوعة بالاشتراك مع الحلفاء ستصبح "ملموسة" للاقتصاد الروسي.

في اليوم السابق، قال الرئيس جو بايدن، خلال مؤتمر صحفي خصص للاحتفال بالذكرى السنوية لولايته، إن واشنطن مستعدة لاتخاذ حزمة جديدة من القيود المفروضة على موسكو في حالة تفاقم الوضع حول أوكرانيا. ومن بين الخطوات المحتملة، أشار إلى فرض حظر على البنوك الروسية لإجراء معاملات بالدولار، وفصل روسيا عن نظام سويفت لتسوية المعاملات التجارية الدولية.

ويزعم سياسيون غربيون ومسؤولون في كييف في الأشهر الأخيرة أن روسيا "ركزت قواتها على الحدود مع أوكرانيا". في حين أوضح المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف أن القوات المسلحة الروسية تتحرك داخل أراضي روسيا، وهذا لا يهدد أحدا ولا ينبغي أن يقلق أحدا. كما شددت موسكو على أن التصريحات حول "العدوان الروسي المحتمل" تستخدم كذريعة لزيادة قوة الناتو في المناطق القريبة من الحدود الروسية.




إغلاق

تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهو سبب كثرة حوادث اطلاق النار في أمريكا ؟