رئيس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي يحذر من تواصل ارتفاع معدل التضخم في الولايات المتحدة


حذر رئيس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي جيروم باول من أن مخاطر تواصل ارتفاع معدل التضخم ازدادت، مشيرا إلى أن المؤسسة ستنظر في إلغاء الحوافز بأسرع مما كان مقررا.



وبعدما وصف على مدى أشهر ارتفاع معدل التضخم من جراء الاضطرابات في سلاسل الإمداد والنقص في المواد الغذائية واليد العاملة بأنه "مؤقت"، قال باول أمام اللجنة المصرفية في مجلس الشيوخ إن الوقت قد حان لإسقاط هذا المصطلح لدى توصيف الارتفاع في الأسعار.

وأضاف: "من الواضح أن مخاطر تواصل ارتفاع معدّل التضخم ازدادت"، مشيرا إلى أن الاحتياطي الفدرالي سيستخدم وسائله المتاحة لضمان عدم ترسخ المعدل المرتفع للتضخم.

ويستهدف الاحتياطي الفدرالي تضخما بنسبة اثنين بالمئة، إلا أن المعدل ارتفع إلى خمسة بالمئة على 12 شهرا حتى أكتوبر.

وباشر الاحتياطي الفدرالي التخلي عن التدابير التحفيزية المتخذة لحماية الاقتصاد من تداعيات الجائحة، علما بأن باول سبق أن أشار إلى أن صناع القرار يمكن أن يتريثوا قبل زيادة أسعار الفائدة على القروض، واعتبر أن مشاكل الإمداد ستحل في الأشهر المقبلة.




إغلاق

تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهو سبب كثرة حوادث اطلاق النار في أمريكا ؟