الإدارة الأمريكية تحظر استيراد مكونات ألواح الطاقة الشمسية من الصين

أعلنت الإدارة الأمريكية، اليوم الخميس، منع شركة صينية تعمل في مجال المكونات المستخدمة في صناعة الألواح الشمسية من دخول السوق الأمريكية.

وجاءت هذه الخطوة في إطار مساعي واشنطن للحد من التجارة مع الصين بسبب "الحملة القمعية ضد الأيغور والأقليات الأخرى" .

وبموجب القرار الجديد، ستوقف الجمارك الأمريكية على الفور الشحنات القادمة من شركة "هوشين سيليكون إندستريز" والشركات التابعة لها.

كما ستضيف وزارة التجارة ست شركات صينية مرتبطة بصناعة المواد الخام ومكونات صناعة الطاقة الشمسية في منطقة شينجيانغ إلى قائمة الكيانات الممنوعة من الوصول إلى السوق الأمريكية، وفقا لبيان الإدارة الذي تضمن القيود الجديدة.

وقال البيت الأبيض في بيان إن "هذه الإجراءات تظهر مدى التزامنا بفرض تكاليف إضافية على جمهورية الصين الشعبية لتبنيها ممارسات العمل القسري القاسية وغير الإنسانية، وضمان التزام بكين بقواعد التجارة العادلة كجزء من النظام الدولي القائم على القوانين".



وتنفي الصين مزاعم العمل القسري في إقليم شينجيانغ أو في أي مكان آخر، ورفضت بشدة التقارير التي تحدثت عن احتجاز أبناء أقلية الأيغور والأقليات الأخرى في ظل ظروف قاسية وتعرضهم للتلقين العقائدي والمراقبة المكثفة التي تهدف إلى إجبارهم على الاندماج في ثقافة الهان المهيمنة.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق