الشرطة الأمريكية تقتل أبا لعشرة أطفال من أصول إفريقية

شهدت ولاية نورث كارولينا الأمريكية مقتل مطلوب من أصول إفريقية على أيدي الشرطة، وسط القلق المتزايد تجاه حوادث إطلاق النار وممارسات الشرطة في الولايات المتحدة.

وقال تومي ووتن شريف مقاطعة باسكوتانك "إن أحد شرطييه أطلق النار على أندرو براون في إليزابيث سيتي خلال توقيفه ما أدى إلى مقتله"، في يوم كان "مأساويا".

ونقل  عن شهود عيان إصابة براون بالرصاص أثناء محاولته الفرار بسيارته من الشرطة.

وأضافت المصادر أن براون في الأربعين من عمره وأب لعشرة أطفال.



وتعهد ووتن بالشفافية في التحقيق، مشيرا إلى أنه لم يتم بعد تحليل ما التقطته الكاميرات وأن مكتب التحقيقات في ولاية نورث كارولينا سيتولى التحقيق في هذه القضية.

ويأتي الحادث بعد يوم واحد من إدانة الشرطي السابق ديريك شوفين بقتل جورج فلويد، وهو رجل من أصول إفريقية أثار مقتله العام الماضي موجة من الغضب والاحتجاجات التي عمت جميع أنحاء الولايات المتحدة.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق