بايدن ينتقد إلغاء قرار ارتداء الكمامات في ولايتي تكساس وميسيسيبي

انتقد الرئيس الأمريكي جو بايدن، قرار ولايتي تكساس وميسيسيبي، إلغاء قرارات الزامية بارتداء الكمامات ورفع القيود التجارية، قائلا إنه "خطأ فادح".

وشدد بايدن، في تصريح من البيت الأبيض، على أن "آخر ما نحتاجه هو التفكير البدائي في أن كل شيء على ما يرام".

بدورها، علقت السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض جين ساكي، على قرار الولايتين، معتبرة أن "الدولة بأكملها دفعت ثمنا، بسبب الزعماء السياسيين الذين تجاهلوا العلم عندما يتعلق الأمر بالوباء".



وأضافت بساكي أن الرئيس "يأمل في أن يستمر الناس في هذه الولايات في اتباع الإرشادات التي تم وضعها والتوصيات التي قدمها خبراء الصحة والطب".

وكان حاكم ولاية ميسيسيبي تيت ريفز، أعلن في تغريدة عبر "تويتر" أنه "بدءا من يوم الأربعاء سنرفع جميع تفويضات الكمامات في المقاطعة الخاصة بنا وستكون الشركات قادرة على العمل بكامل طاقتها دون أي قواعد تفرضها الدولة".

وجاء هذا القرار بعد أن قال حاكم ولاية تكساس غريغ أبوت، إن الولاية ستلغي قرار ارتداء الكمامات، وستفتح جميع المؤسسات ابتداء من 10 مارس الحالي، مشيرا إلى أن تكساس ستتخلص من القيود المفروضة على تحديد عدد الزبائن الذين يمكنهم الدخول إلى المطاعم.



إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق