ولاية تكساس : وفاة طفل يبلغ (11 عاما) أثناء نومه بسبب الصقيع

تعتقد السلطات أن كريستيان بافون، البالغ من العمر 11 عاما، توفي في سريره بسبب انخفاض حرارة جسمه، بعدما فقد منزل عائلته التيار الكهربائي، خلال العاصفة الشتوية الكارثية التي تعيشها ولاية تكساس.

وقد عُثر على بافون فاقدا الوعي، في منزل عائلته المتنقل وغير المدفأ في مدينة كونرو بولاية تكساس.



وقالت جليزا ييرا عمة بافون: إن الجو "كان باردا للغاية، وقال زوج والدته إن الأم كانت ترتجف في تلك الليلة".

وقد تسببت عاصفة شتوية في انخفاض درجات الحرارة في الولاية الأميركية الجنوبية خلال الأسبوع، ما أدى إلى أزمة في الكهرباء والمياه النظيفة، حيث فقد الملايين التدفئة وإمدادات الطاقة، في حين أدى تجمد الأنابيب إلى حرمان الكثيرين من المياه الصالحة للشرب.



إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق