"يعتقدون أننا أكثر الناس جنونا"... ترامب معلقا عل شائعات تدخل روسيا في الانتخابات الأمريكية

علق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، على النظريات المتداولة في وسائل الإعلام الأمريكية حول تدخل روسيا في الانتخابات الأمريكية، قائلا: "يعتقدون أننا أكثر الناس جنونا".

وقال الرئيس الأمريكي في تصريحات أدلى بها أمام تجمع حاشد في ولاية كارولينا الشمالية، ساخرا من النظريات الأخيرة حول تدخل روسيا في الانتخابات الأمريكية: "هذا الكمبيوتر المحمول (الذي وُجدت عليه المراسلات) يشكل كارثة بالنسبة لهم... لقد نسوا التقاطه، ما هذا بحق الجحيم؟ ثم قال شيف (رئيس لجنة المخابرات الأمريكية آدم شيف) إن روسيا فعلت ذلك، إنها روسيا، روسيا، روسيا".

 
وأضاف ترامب، قائلا: "ربما يعتقدون أننا أكثر الناس جنونا"، على حد تعبيره.
وكان رئيس لجنة المخابرات الأمريكية آدم شيف، قد صرح في وقت سابق، بأن نشر محتويات البريد الإلكتروني المتعلق بالسيناتور الأمريكي جو بايدن ونجله هو محاولة من قبل السلطات الروسية للقيام بحملة تضليل قبل الانتخابات الأمريكية، بحسب "واشنطن بوست".

ونفى كل من رئيس المخابرات الوطنية الأمريكية جون راتكليف، ومكتب التحقيقات الفيدرالي، في وقت سابق، هذه الأنباء، مؤكدين أن نشر البريد الإلكتروني لنجل السيناتور الأمريكي لا علاقة له بروسيا.

لكن مدير المخابرات الوطنية الأمريكية، جون راتكليف، عاد وقال، اليوم الخميس، إن روسيا وإيران تتخذان إجراءات لمحاولة التدخل في انتخابات الرئاسة لعام 2020.

وقال راتكليف: "روسيا وإيران سرقتا معلومات خاصة متعلقة بناخبين أمريكيين".

وأشار المدير إلى أن إيران استولت على معلومات شخصية لناخبين أمريكيين بهدف تضليل الاقتراع، مؤكدا أن إيران أرسلت رسائل إلكترونية لترويع الناخبين والتحريض على الاضطرابات والإضرار بالرئيس دونالد ترامب.

ولفت المدير إلى أن المخابرات المركزية الأمريكية رصدت التهديد وسارعت بالرد عليه.
وفي وقت سابق، أكدت الخارجية الإيرانية أن طهران لا تفضل أحدا على آخر من المرشحين في الانتخابات الأمريكية القادمة بعد نحو أسبوعين.

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده، في مقابلة خاصة مع وكالة "سبوتنيك"، الأسبوع الماضي، إن "إيران لا تفضل أحدا على آخر من المرشحين في الانتخابات الأمريكية القادمة وتعتبر هذا الموضوع مسألة داخلية".



وأضاف: "لا يهمنا إن كانت هذه الحكومة ستبقى في واشنطن أو غيرها، نحن سننظر إلى السلوكيات العامة للولايات المتحدة".

وكانت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، قد نفت نفيا قاطعا الاتهامات الأمريكية الموجهة للأجهزة الأمنية الروسية بتنفيذ هجمات إلكترونية، مشيرة إلى أن واشنطن لم تقدم أي دليل يدعم تلك الاتهامات.

وقالت زاخاروفا، يوم الثلاثاء الماضي، في تعليقها على الاتهامات الأمريكية للأجهزة الأمنية الروسية بتنفيذ هجمات إلكترونية: "كالعادة، لم يتم تقديم أي دليل. تم تداول التكهنات المبتذلة حول "تورط" بلدنا في مجموعة واسعة من الأعمال التخريبية في الفضاء المعلوماتي".




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟