بعد أن تلقى إنذاراً من تويتر... ترامب يهدد مواقع التواصل بالإغلاق

هدد الرئيس الأميركي دونالد ترامب بتنظيم أو إغلاق شركات وسائل التواصل الاجتماعي، وذلك بعد يوم واحد توجيه موقع توتير انذارا لأول مرة لسيد البيت الأبيض بشأن تغريداته، مما يعني تقييد حسابه إذا تكررت "المخالفات".
وكرر ترامب، دون تقديم أي دليل، اتهاماته لمنصات التواصل الاجتماعي بالتحيز عبر تغريتدين، قائلاً: "يشعر الجمهوريون أن منصات التواصل الاجتماعي تعمل على إسكات أصوات المحافظين تمامًا".



وأضاف متوعدا: "سننظمها بقوة أو سنغلقها قبل أن نسمح لها بحدوث ذلك ".
وتابع قائلا موجها كلامه لتلك المواقع: "نظفوا أفعالكم الآن".
وكان ترامب قال في تغريدة سابقة على منصته المفضلة للتواصل مع العالم إن "تويتر يتدخل في الانتخابات الرئاسية لعام 20200".
وأضاف أن "تويتر يخنق بالكامل حرية التعبير، وبصفتي رئيساً لن أسمح لهم بأن يفعلوا ذلك".

وفيما اعتبر سابقة هي الأولى من نوعها افترض موقع التواصل الاجتماعي، تويتر، أن تكون تغريدة للرئيس الأميركي، دونالد ترامب، مضللة وغير صحيحة، داعيا إلى الحذر في التعاطي معها.
وحث تويتر، المتابعين على تقصي الحقائق في تغريدات نشرها ترامب، محذرا من أن ادعاءاته بشأن الاقتراع بالبريد خاطئة، ويجب تدقيقها.





إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟