ترامب: لقاء سيناتور أمريكي مع ظريف قد يرقى إلى انتهاك للقانون الأمريكي

اعتبر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أن لقاء السيناتور كريس ميرفي، مع وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف قد يرقى إلى انتهاك للقانون الأمريكي.

وقال ترامب للصحفيين في قاعدة أندروز الجوية أمس الثلاثاء قبيل مغادرته إلى ولاية كاليفورنيا: "رأيت (في نشرة إخبارية) أن السيناتور ميرفي التقى الإيرانيين. هل هذا صحيح؟ هل هناك شيء يجب أن أعرفه؟ لأن هذا يبدو أنه انتهاك لقانون لوغان"، منوها بضرورة أن تستوضح الجهات الأمريكية المعنية هذا الأمر.

تجدر الإشارة إلى أن القانون الذي ذكره ترامب، تم تبنيه عام 1799، ويمنع الأمريكيين من غير ذوي التفويض الرسمي، من خوض مفاوضات مع الدول التي للولايات المتحدة خلافات معها، وذلك بهدف الحيلولة دون إضعاف مواقف الحكومة الأمريكية من قبل مواطنيها أنفسهم.



وهذا القانون نادر الاستخدام للغاية في الولايات المتحدة لما يثيره من جدل، وحسب مراقبين، فإنه على مدى تاريخ البلاد لم يتم توجيه اتهامات استنادا إليه إلا مرتين، في عامي 1803 و1853، وفي كلا الحالتين لم يحكم القضاء بالإدانة.

من جانبه، دافع ميرفي عن نفسه ضد الانتقادات التي تعرض لها عقب لقائه ظريف على هامش مؤتمر ميونخ للأمن، مشددا على أهمية اللقاء لحماية المصالح الأمريكية.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟