دونالد ترامب يعلن مغادرة كبير موظفي البيت الأبيض منصبه في نهاية العام

أعلن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب أنّ جون كيلي، أقرب مستشاريه وكبير موظفي البيت الأبيض، سيغادر منصبه في نهاية العام الحالي، موضحاً للصحافيين في البيت الأبيض أنّ اسم خلفه سيعلن في الأيام المقبلة. 
ونقلت وكالة "رويترز" عن مسؤول في البيت الأبيض أن ترامب يتشاور مع نيك آيرز، مساعد نائب الرئيس، مايك بنس، ليحل محل جون كيلي، وأضاف أن الرئيس وآيرز ما زالا يتشاوران بشأن الشروط، قائلًا إن ترامب يريد منه تولي المهمة لمدة عامين، لكن آيرز لا يستطيع التعهّد بذلك بسبب عائلته. 
وكانت شبكة "سي إن إن" قد ذكرت في مقال لها على موقعها، أمس، أن رئيس الموظفين في البيت الأبيض، جون كيلي، يستعدّ لتقديم الاستقالة من منصبه خلال الأيام المقبلة، وذلك على خلفية حالة الفتور التي تشهدها علاقته مع ترامب.


وبحسب مصادر "سي إن إن" داخل البيت الأبيض، فإن العلاقات بين كيلي وترامب وصلت إلى طريق مسدود منذ أشهر عدة، ولم يعد يرى أي من الطرفين أنه يمكن إصلاحها. وأضافت أنه رغم طلب ترامب من كيلي البقاء خلال الصيف في منصبه مسؤولاً عن الموظفين في البيت الأبيض لعامين إضافيين، إلا أنهما توقّفا عن تبادل الحديث خلال الأيام الأخيرة.

ووفق مقال "سي إن إن"، فإن ترامب يبحث بشكل حثيث عن بديل لكيلي، رغم أن مسؤولاً يشارك في هذا البحث قال إن لا شيء نهائياً حتى اللحظة، وبأن الكلمة الأخيرة ستكون لترامب في اختيار التوقيت لإعلان استقالة كيلي. وأوضح المقال أن البديل المرشح للمنصب هو نيك ايرس، الذي يتولّى منصب رئيس موظفي نائب الرئيس، مايك بنس.

وأورد المقال أن الرحيل المتوقع لكيلي قد يُنهي فترة عصيبة قضاها في المنصب، الذي اختير له كي يضفي بعض الانضباط داخل البيت الأبيض، موضحاً أن الفترة التي قضاها الأخير في ممارسة مهامه طبعها كثير من الصراعات والخلافات التي رافقت وصول ترامب إلى رئاسة الولايات المتحدة الأميركية.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟