ولاية ميشيغان : مراقبة الرسائل النصية تكشف عن جريمة قتل وتعذيب جنسي لطفل قبل وقوعها

تحت المجهر - ولاية ميشيغان 

قالت شرطة ولاية ميشيجان انها كشفت عن أدلة على التخطيط للبحث عن طفل في معرض محلي في المقاطعة أو في موقف للسيارات في متجر وول مارت أو ميجير . ووفقا لمكتب النائب العام بيل سشيت في ولاية ميشيجان , وكانت المجموعة تعتزم تعذيب والاعتداء جنسياً على الطفل حتى يموت ثم تتخلص من الجسد .


واتهم مكتب سشيت الأربعة بالتآمر لارتكاب القتل والتآمر للقيام بالخطف وارتكاب سلوك جنسي جنائي من الدرجة الأولى . 
المشتبه بهم هم ماثيو تول (32 عاما) من باتل كريك , وصديقته تاليا فورمان (32 عاما) من سبرينجفيلد , وجايمي لابوينتي (19 عاما) من أثينا , وديفيد بايلي (37 عاما) من كولدووتر. بيلي و سابقا من كالامازو. وهم قيد الاحتجاز , وارتكزت التهم على الأدلة التي قامت الشرطة بجمعها .

وقال جيرالد يوت من وحدة جرائم الحاسوب في شرطة ولاية ميشيغان , أنه تم القبض على بيلي يوم الجمعة الماضية ، وسيتم إعادته إلى مقاطعة برانش , وان المحققون جمعوا أدلة على أن هؤلاء الأشخاص الاربعة خططوا للخطف وتناقشوا عبر رسائل نصية بالجريمة , وخططوا لخطف طفل من مكان لا يوجد فيه كاميرات مراقبة وكيفية التخلص من الجثة والتخلص من أي دليل . 
وقال "على حد علمنا أنهم لم ينفذوا خطتهم ولم يكن هناك أطفال ضحايا". وأن المحادثات بدأت في الخريف الماضي واستمرت في هذا الصيف .


أحمد مياد - تحت المجهر



إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟