رد فعل قوي من الخارجية التركية على اتهامات وزير الخارجية الإسرائيلي لأردوغان

ردت الخارجية التركية بشكل قوي على تصريحات وزير الخارجية الإسرائيلي يسرائيل كاتس بشأن لقاء الرئيس التركي رجب طيب أردوغان برئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" إسماعيل هنية، حيث وصفها بأنها "عار" على أردوغان.

وفي بيان صادر عن الخارجية التركية، أشارت إلى أن السلطات الإسرائيلية هي التي يجب أن تشعر بالخجل، مشيرة إلى عدد الفلسطينيين الذين قتلوا جراء أعمال العنف الإسرائيلية في قطاع غزة.

وأكدت الوزارة التركية أن الأولوية لتركيا هي إنهاء المعاناة في غزة وإقامة دولة فلسطينية، وأنها ستواصل العمل في هذا الاتجاه والتصدي لأي جرائم ترتكبها السلطات الإسرائيلية.

وكان وزير الخارجية الإسرائيلي يسرائيل كاتس قد انتقد بشدة لقاء أردوغان مع هنية، ووصفه بأنه "عار" على أردوغان، متهما حركة "حماس" بالاعتداء على الأبرياء وارتكاب جرائم بشعة.

يذكر أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان استقبل اليوم في إسطنبول إسماعيل هنية والوفد المرافق له، حيث تم بحث العديد من الملفات والقضايا المتعلقة بالوضع في قطاع غزة وتطورات الأوضاع في المنطقة.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

هل تعتقد أنه يجب على الولايات المتحدة توفير المزيد من الدعم والمساعدة للمهاجرين واللاجئين بمجرد وصولهم؟