هجوم أنقرة.. المهاجمان يقتلان طبيبًا بيطريًا ويستخدمان سيارته في الهجوم

في حادث هجوم انتحاري استهدف مباني وزارة الداخلية في العاصمة التركية أنقرة، قتل أحد المهاجمين نفسه في الانفجار بينما تم "حيد" الآخر من قبل السلطات. وفي تطورات جديدة، تبين أن السيارة المستخدمة في الهجوم كانت تعود لطبيب بيطري تم قتله في وقت سابق. حيث قام المهاجمان بإطلاق النار على مالك السيارة، ميخائيل بوزلوغان، ومن ثم استولوا على السيارة واستخدموها في تنفيذ الهجوم.



وتجدر الإشارة إلى أن هذا الهجوم يعد أول هجوم انتحاري في أنقرة منذ عام 2016، وقد وقع في يوم كان مقررًا فيه بدء دورة جديدة للبرلمان التركي. تجري السلطات التركية تحقيقات مكثفة للوقوف على خلفيات الهجوم والجماعة المسؤولة عنه.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ما هو رأيك في أداء دونالد ترامب في حال عاد رئيس للولايات المتحدة؟