تركيا تعرض نفسها كوسيط للحوار بين صربيا وإقليم كوسوفو

أعلنت الرئاسة التركية استعداد أنقرة لأداء دور الوساطة في الحوار بين صربيا وإقليم كوسوفو، الذي أعلن الانفصال عنها من جانب واحد. أجرى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اتصالين هاتفيين بالرئيس الصربي ألكسندر فوتشيتش ورئيس وزراء كوسوفو ألبين كورتي.



 وأكد أردوغان خلال المكالمتين أن تركيا مستعدة للمساهمة في عملية الحوار، مؤكدًا أن الحوار هو الطريق الوحيد لإحلال سلام ثابت في المنطقة. يأتي هذا في ظل تصاعد التوترات في شمال إقليم كوسوفو بين السكان الصرب والإدارة الألبانية للإقليم. تسعى تركيا إلى توفير بيئة مناسبة للحوار والمصالحة بين الأطراف المتنازعة بهدف تحقيق السلام والاستقرار في المنطقة.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ما هو رأيك في أداء دونالد ترامب في حال عاد رئيس للولايات المتحدة؟