فقدان الأمة الإسلامية للشيخين الكبيرين عبدالمجيد الزنداني وحسن أفندي

فقدت الأمة الإسلامية الشيخ عبدالمجيد الزنداني والشيخ حسن أفندي، اللذين كانا من أبرز العلماء والدعاة في العالم الإسلامي. تمت الصلاة عليهما في مدينة إسطنبول، تركيا، بحضور الرئيس التركي وعدد كبير من المشيعين،

أسرة شبكة تحت المجهر ورئيس تحريرها نمير باشا يتقدمون بأحر التعازي لأسرتي الشيخ عبدالمجيد الزنداني والشيخ حسن أفندي، اللذين فقدتهما الأمة الإسلاميةرحمهما الله وأسكنهما فسيح جناته



إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

هل تعتقد أنه يجب على الولايات المتحدة توفير المزيد من الدعم والمساعدة للمهاجرين واللاجئين بمجرد وصولهم؟